العدالة بين الجنسين

تدرك منظمة الإغاثة الإسلامية (IR) أن عدم المساواة بين الجنسين هي واحدة من أشد أشكال التمييز في العالم الذي يؤثر على النساء والفتيات من جميع الأعمار والخلفيات والأعراق، إنه سبب رئيسي للفقر العالمي، فضلاً عن مجموعة كاملة من الأمراض الاجتماعية الأخرى.

النساء والفتيات لديهن قدرة ضعيفة للحصول على الغذاء، الرعاية الصحية، التعليم والعمل مدفوع الأجر، حيث تشكل النساء والفتيات 60% من الأشخاص الذين يعانون من الجوع المزمن.

تشارك الإغاثة الإسلامية هذا العام في لجنة وضع المرأة في مقر الأمم المتحدة بشكلٍ فعّال وتساعد في تشكيل إطار السياسة العالمية الحالي حول تمكين المرأة والمساواة بين الجنسين.