إغاثة فلسطين

تبرع الأن

مع تصاعد موجة العنف التي يشهدها قطاع غزة، وفي ظل وجود منظومة صحية تعاني من نقص كبير في الموارد، نحن متواجدون في الميدان للاستجابة في الأيام والأسابيع المقبلة من أجل تقديم المساعدات الإغاثية الطبية

يذكر أن القطاع الصحي في غزة يواجه تحديات وصعوبات كبيرة نظرًا للعجز المستمر في الطواقم والعاملين بالإضافة لنقص كبير في المستلزمات الطبية.

هذا غير معاناتهم من نقص المياه وانقطاع الكهرباء المستمر.

الاستجابة للأزمة في غزة

تتواجد الإغاثة الإسلامية في غزة منذ  1994حيث تنفذ مشاريعها بهدف دعم المجتمع في غزة. ويتمحور جل تركيزها على توفير الاحتياجات الطبية الأساسية ومنها توفير المستلزمات والمعدات الطبية كالأدوية بالإضافة لتقديم الطعام للمرضى والطواقم الطبية.  

وفي حال استمرار تصاعد موجة العنف ونزوح السكان، سنقوم بتقديم الدعم للأسر المتضررة والنازحين داخليًا من خلال توفير الطعام وطرود النظافة وغيرها من المواد غير الغذائية.

يذكر أن الإغاثة الإسلامية لعبت دورًا فعالًا في إعادة إعمار “مؤسسة فلسطين المستقبل” التي تعمل مع الأطفال ذوي الإعاقة خاصة الأطفال الذين يعانون من الشلل الدماغي. كما تعمل على تقديم الدعم لنظام الرعاية الصحي المحلي.

نحن على أهبة الاستعداد لدعم المشافي من أجل تحسين جهوزيتها ومساعدتها في إنقاذ حياة أكبر عدد من الأشخاص في حال اندلاع أي طارئ آخر.

من خلال دعم الطواقم الطبية والأسر في أنحاء القطاع، فإننا نعمل على دعم أكبر عدد ممكن من الأشخاص المتضررين هناك.

 

تبرع الآن وساهم في إنقاذ الحياة في غزة

 

تبرع الأن