إغاثة فلسطين

غزة تناشدكم

أكثر من 60 فلسطينياً قتلوا من بينهم طفلة رضيعة ثمانية أشهر وفتاة (14 عاماً) وما يزيد عن 3200 جرحوا خلال الأيام الماضية بسبب إطلاق النار الإسرائيلي على المتظاهرين سلمياً من قطاع غزة.

سكان قطاع غزة يعانون بشكل يومي من استمرار الحصار المفروض عليهم منذ ما يزيد عن عشرة أعوام، والذي يسبب يوما بعد يوم للأسر الفقيرة صدمات نفسية، اقتصادية واجتماعية سيئة جداً، وسط تحذيرات من الأمم المتحدة تقول ان غزة على حافة الانهيار التام.

مع اقتراب شهر رمضان المبارك يواجه سكان القطاع ضغوطاً متجددة بسبب نقص الخدمات الأساسية بما في ذلك المساعدات الطبية، والحصول على المياه النظيفة وفرص التعليم والعمل.

المظاهرات السلمية في غزة تحميها الحرية الدولية للاحتجاج السلمي هدفها إحباط الحصار وتخفيف الوضع الإنساني المتدهور فخلال عشرة أعوام من الحصار أصيب القطاع بأزمات متكررة، منها عدوان عام 2008-2009، عدوان عام 2012، والعدوان الأخير وهو الأطول عام 2014 والذي تستمر آثارهم السلبية على الغزيين حتى يومنا هذا.

الإغاثة الإسلامية متواجدة في الأراضي الفلسطينية منذ العام 1994، حيث أصبح الوضع الإنساني في غزة أسوأ تدريجياً.

غزة بحاجة لمساعدتكم، يرجى التبرع، تبرعك يمكن أن ينقذ الأرواح.

تبرع الأن