اللاجئون السوريون في الأردن … قصة عائلة راكان

راكان، لاجئ سوري في الأردن، لديه خمسة أطفال، غادر سوريا بسبب الأوضاع البائسة هناك، حيث كان يعمل كميكانيكي في مصنع للبلاستيك.

يقيم السيد راكان الآن في مخيم الزعتري في المملكة الأردنية، هو وأطفاله الخمسة وزوجته ووالده من ذوي الاحتياجات الخاصة، ويحاول راكان ان يجد عملاً لكي يعيل أسرته، حيث كان يعمل في إحدى المزارع القريبة من محل إقامته لكن ما كان يحصل عليه لم يكن كافياً لسد احتياجات أسرته.

أطفال السيد راكان الصغار لا يذهبون إلى المدرسة بسبب ظروفه المالية الحرجة، حيث أنه بالكاد يحصل على المال لتقديم الطعام لأسرته، وهو الآن بحاجة كبيرة للحصول على مبالغ نقدية لتغطية ايجار المنزل الذي يسكنون فيه.

 الإغاثة الإسلامية زارت المنزل ودعمته بموادٍ أساسية وشتوية، بعد أن تسرب الغاز وحرق بعض المواد الأساسية، حيث كان السيد راكان وأسرته سعداء بعد تقديم الدعم اللازم.

تبرع الأن