زكاة الفطر

اضغط هنا لإخراج زكاة الفطر

يعد شهر رمضان المبارك من أكثر شهور السنة التي يمتزج فيها الجانب التعبُّدي، من حيث علاقة العبد بربه، بالجانب الاجتماعي، الذي يقوم على تحقيق التكافل بين المسلمين، من حيث شعور المسلم بأخيه المسلم، خاصة إذا كان من الفقراء وذي الحاجة.

وتُمثل زكاة الفطر أسمى هذه المظاهر. فعَن ابنِ عَبَّاسٍ – رضي الله عنهما – قَال: “فَرَضَ رَسُولُ اللهِ – صلى الله عليه وسلم – زَكَاةَ الفِطرِ طُهرَةً لِلصَّائِمِ مِنَ اللَّغوِ وَالرَّفَثِ، وَطُعمَةً لِلمَسَاكِينِ، مَنْ أدَّاهَا قَبلَ الصَّلَاةِ فَهِيَ زَكَاةٌ مَقبُولَةٌ، وَمَن أدَّاهَا بَعدَ الصَّلَاةِ فَهِيَ صَدَقَةٌ مِنَ الصَّدَقَاتِ” (أخرجه أبو داود وابن ماجة وحسنه الألباني في صحيح سنن أبي داود).

ونحن في الإغاثة الإسلامية نسعى كل عامٍ لنجعل من زكاة الفطر ينبوع خير، نُدخِل عبره الفرحة والسرور على الفقراء والمحتاجين في كل أنحاء العالم.

زكاة الفطر عبر الإغاثة الإسلامية

نشرف كل عامٍ في الإغاثة الاسلامية على تنظيم حملة لجمع زكاة الفطر من المسلمين. ونحرص على أن تصل تلك الأموال إلى مستحقيها من الفقراء والمساكين عبر مكاتبنا المنتشرة حول العالم.

مقدار زكاة الفطر في الإغاثة الإسلامية:

حددت الإغاثة الإسلامية مقدار زكاة الفطر لهذا العام 1440هـ /2019م، وتبلغ  3 دولار امريكي كحد أدنى للفرد الواحد، حيث تم الاتفاق على تقدير هذه القيمة تقريبً بالتنسيق مع مجمع الإفتاء حول العالم.

اضغط هنا لإخراج زكاة الفطر

 على من تجب؟

تجب بضابطين:

الأول: كل مسلم ومسلمة صغير أو كبير، حر أو عبد.
الثاني: ملك ما يزيد عن حاجته وحاجة من يعوله في يوم العيد.

لحديث ابن عمر رضي الله عنهما السابق، قال: (فرض رسول الله صلى الله عليه وسلم زكاة الفطر من رمضان صاعاً من تمر أو صاعاً من شعير .. على الحر والعبد والذكر والأنثى والصغير والكبير من المسلمين) [رواه الجماعة].ويستحب أن تخرج عن الجنين كما قال أبو قلابة: (كانت تعجبهم صدقة الفطر عن الصغير والكبير حتى الحمل في بطن أمه) [رواه عبد الرزاق بإسناد صحيح].

 لمن تعطى؟

الصحيح أن زكاة الفطر لا تعطى إلا للفقراء والمساكين، وهم من لا يملكون كفايتهم في يوم العيد، لحديث ابن عباس رضي الله عنهما المتقدم: (طعمة للمساكين) [رواه أبو داود]، أما بقية الأصناف الستة فلا يعطون من صدقة الفطر إلا إذا كانوا فقراء أو مساكين فقط.

 

وقت زكاة الفطر

الواجب إخراجها قبل صلاة العيد ، ولا يجوز تأخيرها إلى ما بعد صلاة العيد، ولا مانع من إخراجها قبل العيد بيوم أو يومين . وبذلك يعلم أن أول وقت لإخراجها في أصح أقوال العلماء هو ليلة ثمان وعشرين ؛ لأن الشهر يكون تسعا وعشرين ويكون ثلاثين ، وكان أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم يخرجونها قبل العيد بيوم أو يومين .

زكاة الفطر وفرحة يوم العيد

فمن حكمة زكاة الفطر أن يحسن المسلم للفقراء ويمنع عنهم ذل السؤال يوم العيد. فيفرح جميع المسلمين غنيهم وفقيرهم. يفرح الصائم بصومه والمتصدق بعطائه والفقير بالكرم الذي غُمِر به.

اخرج زكاتك الان

اختار قيمة التبرع

  • $
  • $0.00