عملية جراحة القرنية أعادت لهاني حياته من جديد

الشاب هاني أبو شعر (25 عاماً) من قطاع غزة، كان أحد الأيتام المكفولين لدى الإغاثة الإسلامية في فلسطين بعد وفاة والده جراء سكتة قلبية في العام 2006، يسكن مع والدته المريضة، شقيقته عائشة وإخوته المتزوجين حسن وإبراهيم في منزل قديم يحتاج إلى إعادة التأهيل.

يعاني هاني من القرنية المخروطية، وحالته صعبة للغاية حيث لا يستطيع الرؤية بشكل واضح في عينه اليسرى، وفي عينه اليمنى فقد النظر تقريباً، الأمر الذي جعله يحتاج إلى عملية زراعة القرنية بشكل عاجل.

توقف هاني عن اكمال دراسته بعد شهادة الثانوية العامة لعدم قدرته على الرؤية بشكلٍ واضح، حيث أخبرنا ” نظري لا يساعدني على القراءة والدراسة”.

 نصح الأطباء هاني بأن يخضع لعملية زراعة القرنية، لكن تكلفة جراحة العيون هذه مكلفة بالفعل على هاني وأسرته، لكن منذ شهر ونصف اهتم أحد المتبرعين من  الجمهورية الألمانية بحالة هاني وتبرع بالتكاليف المالية للعملية الجراحية وأي احتياجات طبية أخرى، فيما تمت العملية في الرابع من سبتمبر الماضي.

لاقت العملية نجاحاً كبيراً، الأمر الذي أعاد للشاب هاني بصره ليرى العالم بشكلٍ أوضح، حيث أخبرنا وهو في كامل سعادته “أصبحت أرى بشكل أوضح، أشكركم لإعطائي هذا الأمل. لقد مررت بأصعب لحظات حياتي حتى خضعت لهذه العملية”، فيما ينوي هاني العودة إلى مقاعد الدراسة لإكمال مسيرته العلمية كونه أصبح قادراً على الرؤية بشكلٍ واضح.