فيضانات سريلانكا “منذ 15 عام لم يحدث ذلك”

في الأسبوع الماضي تعرضت المناطق الغربية والجنوبية من جمهورية سريلانكا إلى أشد الأمطار غزارةً، والتي لم تشهدها البلاد منذ ما يقارب الخمسة عشر عاماً.

ضربت الأمطار الغزيرة أجزاءاً كبيرة من البلاد أصابت مناطق مختلفة من الجمهورية مثل كالوتارا وراتنابورا، التي أودت بحياة ما يزيد عن 200 مواطن، فيما سارعت الإغاثة الإسلامية كعادتها لتقديم المساعدات الغذائية الطارئة لأكثر من ألفي شخص في المناطق المنكوبة.

Ramadan 2017 Sri Lanka-scr (1)

يقول محمد سعيد، أحد الأشخاص الذين تلقوا المساعدات الإغاثية ” هذه المنطقة غالباً ما تصاب بفيضانات، ولكن هذه المرة كانت الأشد منذ فترة طويلة”.

يصف بحزن ” لقد استغرق الأمر بضعة أيام لتهدأ الفيضانات، وعندما عدنا إلى منازلنا وجدنا جميع ملابسنا وممتلكاتنا دمرت دماراً كاملاً … لقد فقدنا كل شيء”.

Flood emergency response 2017 Sri Lanka-scr (3)

ووفقاً لمركز إدارة الكوارث في سريلانكا، مازال هناك 96 شخصاً في عداد المفقودين، حيث أجبر أكثر من 600 ألف شخص على ترك منازلهم في ذروة الفيضان.

وتركت الفيضانات خلفها دماراً كبيراً ألحق الضرر بما يزيد عن 1500 منزل، وإجلاء 16 مستشفى منذ بدء الفيضانات.

وقد أدت الفيضانات، التي وصلت بمستوى سطوح المنازل إلى قطع الطرق أمام الوصول إلى العديد من المناطق الريفية في البلاد، ولكن فريقنا في سريلانكا قام بالفعل بتوزيع عبوات غذائية جافة على 550 أسرة.

 هناك خوف من خطورة الأمراض المنقولة عن طريق المياه، حيث أن مياه الفيضانات الراكدة يمكن أن تصبح أرضاً خصبة للأمراض.

Flood emergency response 2017 Sri Lanka-scr (2)