اليمن … أسوأ الأماكن على وجه الأرض بالنسبة للأطفال

منذ بداية الحرب في اليمن وحتى اللحظة، الإغاثة الإسلامية تضع على عاتقها سد الاحتياجات الإنسانية لملايين النازحين والمشردين، ومع ارتفاع الاحتياجات الإنسانية للأغذية والأدوية وخصوصاً أدوية علاج الكوليرا، وفّرت الإغاثة الإسلامية خلال هذا الأسبوع أدوية الكوليرا للمستشفيات في صنعاء والحديدة، كما قامت بتوزيع أكثر من 1000 طرد غذائي في كل من الحديدة، صنعاء ولحج، ومن المقرر أيضاً استكمال توزيع أكثر من 860 عبوة غذائية خلال الأيام القليلة القادمة.

ولكن يأتي تقرير منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) قاسياً، حيث وصف التقرير اليمن بأسوأ الأماكن على وجه الأرض بالنسبةِ للأطفال، كما وحذر من كارثة وشيكة إذا لم تصل المساعدات لأكثر من 11 مليون طفل يمني.

وبحسب (يونيسيف) فقد قتل وأصيب إصابة خطرة نحو خمسة آلاف طفل خلال عامين ونصف، وبشأن الأزمة الإنسانية فهناك مليوني طفل في اليمن اليوم يعانون من سوء التغذية الحاد.

هناك احتياجات كبيرة جداً لللقاحات من أجل مكافحة أمراض كثيرة منتشرة لدى الأطفال والنساء وكبار السن، مثل السل، الخنّاق (الدفتريا) والإلتهاب السحائي، فتبرّعك سيصل إليهم ويخفف عنهم، لكن عليك بالتبرّع الآن.

تبرع الأن لصالح إغاثة اليمن